اخر الأخبار

ممارسة الجرى ليلا قبل النوم للتنحيف

ممارسة الجرى ليلا قبل النوم للتنحيف

ممارسة الجرى ليلا قبل النوم للتنحيف

يمثل الجري ليلا من أكثر النشاطات التي يجريها الإنسان على جميع الأصعدة لما لها من مزايا بدنية وصحية عديدة، وبالرغم من إمتيازات الجري الكثيرة لكنّ العديد من الشخصيات يهملها جراء المشاغل العديدة وضيق الزمان. 

أداء التدريبات الرياضية لها مزايا محددة وأثبت المتخصصون أنّ الجري في أوقات الليل لها العدد الكبير من المزايا للحالة الصحية للإنسان وفي ذلك النص سنتعرف على تلك المزايا.


الجري في وقت الليل

مع الأجواء الصيفية الحارة، دائما تبدأ فترة الاضطراب لدى جميع من تهوى رياضة الجري والتي تعودت على ممارستها في الغداة المبكر قبل الذهاب إلى المجهود أو في أجازة عاقبة الأسبوع، فما كان ممتعاً من قبل أوشك حتّى يصبح وظيفة متعبة يتخللها الإرهاق والتعرق من وحشية السخونة. لهذا حان الزمن لأن تغيري ميعاد جدول مواعيد الجري المختص بك لتستمتعي بتلك الرياضة وممارستها بالليل عوضاً عن الغداة.

فوائد الجري ليلا

منافع أداء االجري في الليلً : تعاون التدريبات البدنية بالليلً على القضاء على حالات صعوبة النوم، وتنقيح ظرف السبات وإخراج الطاقة الهدامة من البدن مثلما أنّ لها أثراً واضحاً في صعود الإحساس بالاسترخاء. 

تجدد الطاقة وتحد من الركود والكسل. 

تتيح الترفيه المجاني والمتعة للفرد. تخفض نسبة الإجهاد، مثلما تعاون على القضاء على الإجهاد النفسي والقلق. 

تعاون على القضاء على سعرات الوحدات الحرارية من الجسد. 

تغير للأحسن قوة العضلات، وتحفز الهرمونات التي تعين على تقدم العضلات. 

تعاون على الحذر والتدقيق على الحمية الغذائية. 

تعين على الاستيقاظ بنشاط في اليوم الآتي . 


تدريب الجري والمشي قبل النوم

ينهي القضاء على صعوبة النوم وآراء الهدامة ومن الممكن القيام بهما على يد الخطوات الآتية : يحبذ القيام بالمشي مع حماية وحفظ الظهر، وعدم الإنحناء للأمام مع السماح لحركة الأكتاف بأن تكون طبيعية ولا ينبغي القيام بخطوات طويلة إذ يمكن السَّير بتمهل لمقدار 1/2 ساعة. الجري يمكن السفر والتحرك بين مران السَّير والجري في البيت أو الخارج، إذ يشطب ذاك عن طريق السَّير لمجموعة دقائق ثم الجري لوقت دقيقة واحدة وبالتالي لوقت 1/2 ساعة. 
الجري ليلا يساعد علي التنحيف 


أداء التدريبات الرياضية وخاصة الجري وظيفة جدّا لإذابة الدهون بشكل سريع وجر عضلات الجسد، إلا أن العديد من الاشخاص الذين يطمحون لتخفيف أوزانهم يحتارون في اختيار مناسب وقت لمزاولة الرياضة لحرق أضخم عدد جائز من سعرات الوحدات الحرارية، تلك المقالة غايتها ترقية الغرابة عن ذلك الشأن بالدلائل العلمية.


لنفهم اهمية علم افضل وقت للرياضة ، علينا أن نفهم كيف يعمل جسمنا طوال 24 ساعة يومياً. ساعتنا البيولوجية تعاون على تجهيز أشكال السبات، أوقات التغذية، ضغط الدم ودرجة سخونة الجسد. كل تلك الايقاعات اليومية تتعلق بالعديد من جوانب التأدية الجسدي والصحة.

فوائد أداء التدريبات الرياضية مساءا:

الغفو الجيد :

أثبت البحوث أنّ النوم الجيد هام جدّا لانقاص الوزن وإن أداء التدريبات الرياضية في المساء يعاون على السبات الجيد، حيث وجد باحثون سويسريون أن التمرّين ساعة ونصف قبل ميعاد الغفو له صلة بالخلود للنوم سريعا، واستيقاظ أدنى خلال السبات.

التمرين لفترة أطول وبشدة أضخم :

أثبتت البحوث ايضا أن الجري في المساء يعطيك القدرة والطاقة على إعتياد أداء الرياضات اللاهوائية بمقدار أضخم بـ 7% من التمرن في الصباح، وذلك يجعلك يمكنها أداء التدريبات الرياضية لبرهة أطول وبشدة أضخم وبذلك إحراق شحوم أكثر.


ليست هناك تعليقات